السبت، 18 فبراير، 2017

جاميرو يسجل ثاني أسرع هاتريك في تاريخ الدوري الإسباني


أثار مهاجم أتلتيكو مدريد والمنتخب الفرنسي كيفن جاميرو إعجاب الجميع خلال مباراة سبورتينج خيخون التي شهدت فوز فريق العاصمة بأربعة أهداف مقابل هدف ضمن الأسبوع ال 23 من الدوري الإسباني.

وكان أتلتيكو مدريد متعادلا مع خيخون بهدف لمثله حتى الدقيقة 80، قبل أن يدخل جاميرو ويسجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في الأعضاء ظرف 4 دقائق و 45 ثانية، ليكون صاحب ثاني أسرع هاتريك في تاريخ البطولة.



ويعتبر اللاعب البرازيلي بيبيتو صاحب أسرع هاتريك في تاريخ الدوري الإسباني والذي سجله مع فريقه ديبورتيفو لاكرونيا في ظرف 4 دقائق فقط.

وسجل بيبيتو ثلاثة أهداف في 4 دقائق من مباراة ديبورتيفو لاكرونيا وألباسيتي عام 1995 وهي نفس المباراة التي سجل بها اللاعب 5 أهداف.

أجويرو .. مرحلة الرد على جوارديولا أو تأكيد صحة قراره


أصبح الأرجنتيني سيرجيو أجويرو في وضعية حرجة للغاية رغم استعادته منطقيا مركزه الأساسي من الشاب جابرييل جيسوس الذي تعرض لإصابة من المرجح أنها أنهت الموسم بالنسبة له. النجم الأرجنتيني سيكون تحت ضغط إثبات قدراته أمام المدرب بيب جوارديولا خلال الأشهر القليلة المقبلة.

من تابع النجم الأرجنتيني منذ بداية الموسم يعلم كم كان مستواه منخفضا رغم تسجيله 12 هدف ضمن مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، فالمسألة لا تتعلق بعدد الأهداف المسجلة بقدر ما يتعلق بعدم دخوله في منظومة بيب جوارديولا بشكل جيد، مع إهداره العديد من الفرص السهلة، ناهيك عن عدم تسجيله أي هدف ضد الفرق الست الأولى في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز.

مستوى أجويرو السيئ منح جوارديولا المبرر لاستبعاده عن التشكيلة الأساسية لمانشستر سيتي بعد استقطاب جابرييل جيسوس، قرار كان بيب يرغب باتخاذه منذ مدة طويلة والدليل أنه لم يشركه في مواجهة برشلونة ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا، فلو امتلك اللاعب المناسب لتعويضه لما رأينا سيرجيو أساسيا في الأشهر الثلاث أو الأربع الماضية.

مستوى أجويرو السيئ مع تألق جابرييل جيسوس في مبارياته الأولى بقميص السيتي جردت الأرجنتيني تماما من الدعم الجماهيري والإعلامي ضد قرار بيب، بل الكثيرون رؤوا أن الإسباني محقا 100٪ في قراره خصوصا بعد أن لمح سيرجيو حول رغبته في الرحيل عن السيتي نهاية الموسم.



الآن جيسوس أصيب، وجوارديولا مضطر للاعتماد على أجويرو في مسابقة دوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز لأن أحوال فريقه لا تحتمل الخطأ، مما يمنح سيرجيو فرصة للرد على مدربه.

لكن سيرجيو فوت فرصة الرد على جوارديولا خلال مواجهة بورنموث بإهداره بعض الفرص السهلة، حتى الهدف الذي اعتقدنا جميعا أنه سجله وضحت الإعادة بأنه أهدر الفرصة برعونة لولا تدخل مدافع المنافس في وضع الكرة داخل شباكه مما حسم الانتصار لصالح السيتي.

أجويرو لاعب كبير جدا، لكنه في ذات الوقت لم يظهر الشخصية القوية التي تجعله يفرض نفسه على بيب جوارديولا حتى الآن، بل حين استبعاده من قبل مدربه عن التشكيلة الأساسية ازداد أداؤه سوءا، وهي نقطة سلبية تحسب ضده.

الأسابيع المقبلة ستكون حاسمة في مصير الأرجنتيني، فإن لم يحضر لمساعدة السيتي في المباريات الصعبة والمعقدة سيكون استمراره ضمن صفوف الفريق أمرا مستحيلا، بيب من المدربين الذين لا يمنحون اللاعبين فرصة أخرى إن اتخذ القرار النهائي بحقهم.

موراتا يحقق أفضل سلسلة تهديف في تاريخ ريال مدريد


حقق المهاجم الإسباني ألفارو موراتا رقما تاريخيا رفقة فريقه ريال مدريد خلال المباراة الجارية الآن أمام إسبانيول ضمن الأسبوع الثالث والعشرين من الدوري الإسباني.

ويتقدم ريال مدريد بهدف نظيف سجله ألفارو موراتا بشكل رائع، ليسجل اللاعب الإسباني أفضل سلسلة تسجيل أهداف متتالية في تاريخ النادي.



وسجل ريال مدريد أمام إسبانيول للمباراة رقم 42 على التوالي، وهذه السلسلة هي الأفضل.

آرسنال × برشلونة .. من لديه مشاكل أكبر في الوقت الحاضر؟


تعرض برشلونة الإسباني وآرسنال الإنجليزي في الأسبوع الماضي إلى هزائم مذلة أمام باريس سان جيرمان الفرنسي وبايرن ميونخ الألماني، وذلك في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، وهو ما لم يتوقعه حتى أشد المتفائلين.

وتطرح هذه الهزائم الكثير من الأسلئة عن الجاهزية البدنية والفنية، وصحة الخيارات من جانب الإدارة في النادي الإنجليزي والإسباني وتجدد الحديث عن وجود أزمة على الصعيد الرياضي، ولكن من هو الفريق الذي لديه مشاكل أكبر في الوقت الحالي؟

وفي ظاهر الأمر، فإن حظوظ آرسنال وبرشلونة ما زالت قائمة هذا الموسم، حيث يحتل آرسنال المركز الرابع في الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين عن المركز الثاني وعشر نقاط عن المتصدر تشيلسي، وهو يتواجد أيضا في بطولة كأس الاتحاد الانجليزي.



ويحتل برشلونة في الوقت نفسه المركز الثاني في الترتيب العام للدوري الاسباني بفارق نقطة واحدة عن ريال مدريد المتصدر الذي لديه مباراتين مؤجلتين أمام فالنسيا وسيلتا فيجو، في حين تأهل النادي الكتلوني إلى نهائي بطولة كأس إسبانيا.

وتطالب شريحة واسعة من جماهير آرسنال بالتخلص من المدرب آرسين فينجر بعد الفشل الذريع في جميع البطولات منذ سنوات طويلة، فيما من المتوقع رحيل المدرب لويس إنريكي عن برشلونة في الصيف المقبل بعد المستوى الكارثي خلال هذا الموسم.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن هناك بضعة أسابيع قبل لقاء العودة في إياب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا، حيث يحتاج آرسنال إلى معجزة للتأهل على حساب بايرن ميونخ، وهو نفس الحال بالنسبة إلى برشلونة، ولكن كل شيء ممكن في كرة القدم.

أفضل 10 هدافين في تاريخ الدوري الإسباني


مر على بطولة الدوري الإسباني العديد من الأساطير الذين لا يمكن تعدادهم، فمنهم الهدافين ومنهم صانعي الألعاب ولاعبي والوسط والمدافعين وحراس المرمى.

وفي نفس الوقت هنالك هدافين لا يمكن نسيانهم سجلوا أسماءهم كأفضل مسجلي الأهداف في تاريخ البطولة، وأفضل 10 منهم هم:

10- ادموندو سواريز



سجل اسطورة فالنسيا 195 هدفا في الليجا بواقع 91٪ هدف في كل مباراة خلال 11 موسم، واستطاع التتويج بجائزة هداف البطولة في أكثر من مناسبة.

9- باهينو



لعب باهينو في إسبانيا من عام 1943 حتى عام 1957 بقميص ريال مدريد وسيلتا فيجو وديبورتيفو لاكرونيا وليجانيس، واستطاع تسجيل 210 هدف.

8- كويني



لعب كويني للعديد من الأندية الإسبانية أبرزها برشلونة وبجانب سبورتينج خيخون وسجل 219 هدف خلال المباريات التي لعبها.

7- سيزار ألفاريز



يعتبر ألفاريز من أشهر لاعبي برشلونة عبر التاريخ بخوض معه 11 موسما من أصل 19 موسما لعب بها، وسجل خلال الفترة التي قضاها في الدوري الإسباني 223 هدفا.

6- ألفريدو دي ستيفانو



واحد من أشهر اللاعبين في تاريخ الليجا وريال مدريد والذي لعب لأتلتيكو مدريد وبرشلونة أيضا، وسجل خلال تواجده في البطولة 227 هدفا.

5- راؤول جونزاليس بلانكو



أفضل مهاجمي ريال مدريد عبر التاريخ والذي لم يلعب لغيره في إسبانيا رغم بدايته مع أتلتيكو مدريد في فئات الشباب، استطاع تسجيل 228 هدفا في 16 موسم.

4- هوجو سانشيز



يعتبر سانشيز أفضل لاعبي المكسيك وريال مدريد عبر التاريخ، وخلال مسيرته في الليجا سجل 234 هدفا.

3- تيلمو زازا



الهداف التاريخي السابق تحطم رقمه التاريخي في المواسم الأخيرة، حيث سجل في البطولة 251 هدفا رفقة أتلتيك بيلباو.

2- كرستيانو رونالدو



أسطورة ريال مدريد الحالية والذي لا زال يلعب ويسجل الأهداف تمكن من إحراز 274 هدفا منذ عام 2009 حتى الآن.

1- ليونيل ميسي



واحد من أفضل اللاعبين في التاريخ إن لم يكن أفضلهم والذي لم يلعب سوى لبرشلونة حتى الآن، حيث سجل.


أبو تريكة يطالب برشلونة بإقالة إنريكي والتعلم من ريال مدريد


وجه محمد أبو تريكة نجم الأهلي ومنتخب مصر نقدا لاذعا للمدرب لويس إنريكي ملمحا بأنه السبب في مشاكل برشلونة خلال الموسم الحالي.

أبو تريكة المحلل التلفزيوني في قنوات بي إن سبورت في الوقت الحالي طالب إنريكي بالرحيل عن برشلونة نهاية الموسم الحالي، كما وضح بأن عملية اختيار المدرب ستكون أكثر حذرا في النادي خلال الفترة المقبلة.



وقال أبو تريكة أثناء تعليقه على أخطاء برشلونة ضد باريس سان جيرمان في الاستوديو التحليل الذي تلى مواجهة أتلتيكو مدريد ضد سبورتينج خيخون "الشيء الذي سيستفيده برشلونة مما حصل بأن عملية اختيار المدرب ستكون أكثر دقة في نهاية الموسم، النادي سيتعلم من أخطائه، وإنريكي يجب أن يرحل لأن هناك شرخ يفصله عن اللاعبين ووسائل الإعلام والجماهير في الوقت الحالي ".

ولم تتوقف انتقادات أبو تريكة عند هذا الحد، بل طالب الإدارة بالتعلم من الغريم ريال مدريد "دكة بدلاء برشلونة أيضا ليست بالمستوى المطلوب لو قارناها على سبيل المثال بدكة بدلاء ريال مدريد التي تعتبر أكثر قوة وحدة".

ليفربول يجدد اهتمامه بضم ماريو جوتزه


جدد نادي ليفربول الإنجليزي اهتمامه بضم لاعب خط وسط بوروسيا دورتموند الألماني ماريو جوتزه، الذي فشل في ضمان مركز أساسي في تشكيلة توماس توخيل هذا الموسم، منذ عودته للفريق الصيف الماضي قادما من بايرن ميونيخ.

ولعب جوتزه 11 مباراة في الدوري الألماني هذا الموسم، وسجل هدفا واحدا فقط. وحسب بعض التقارير الصحفية الإنجليزية اللاعب قد يبحث عن وسيلة للخروج الصيف المقبل، وليفربول يعتبر أبرز المهتمين بخدمات صاحب هدف فوز المنتخب الألماني بكأس العالم 2014.



وانخفض مستوى جوتزه بشكل كبير منذ رحيله عن بروسيا دورتموند في عام 2013 نحو بايرن ميونيخ، حيث كان يعتبر واحدا من أفضل اللاعبين الشباب في أوروبا، قبل أن يفشل في فرض نفسه في كتيبة البافاري، ويعود من حيث أتى.

احتمال لم شمله من جديد مع يورجن كلوب، الذي وصل معه إلى نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2013، يمكن أن يكون الحافز الذي يحتاجه اللاعب للبصم على انطلاقة جديدة في مسيرته.

روما وتورينو قمة تخطف الأنظار في الدوري الإيطالي


تتصدر مواجهة روما وتورينو المقامة مساء الأحد على ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية أبرز مواجهات الجولة ال 25 من الدوري الإيطالي.



وتعتبر هذه المواجهة مهمة بالنسبة للفريقين مما يجعل الأنظار تتسلط عليها، وهنالك العديد من الأمور تجبر عشاق كرة القدم على مشاهدتها، وأبرزها:

1- يسعى روما من خلال هذه المباراة لسد الثأر من تورينو الذي حقق الفوز عليه ذهابا بثلاثة أهداف مقابل هدف في الملعب الأولمبي.

2- الفريقين يعتبران ثالث ورابع أفضل هجوم في الدوري الإيطالي حتى الجولة الرابعة والعشرين، حيث سجل لاعبو روما 50 هدفا وأحرز لاعبو تورينو 45 هدفا.

3- يمتلك الفريقين أفضل المهاجمين في إيطاليا خلال الموسم الحالي، حيث يتواجد في روما محمد صلاح وإدين دجيكو، وفي الجهة الأخرى آندريا بيلوتي وياجو فالكوي وميراليم بيانيتش وأخرين.

4- ويعتبر تورينو أكثر فريق واجه روما، بينما يعتبر الأخير ثاني أكثر فريق لعب أمام تورينو، حيث تواجه الفريقين في 145 مباراة عبر التاريخ، وفاز روما 58 مرة وتورينو انتصر 47 مرة وتعادل الفريقين 40 مرة، حيث سجل الجيلاروسي خلالها 198 هدف مقابل 184 هدف للتورينيين.

جاميرو يهدي الهاتريك لروح جدته


أهدى مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني كيفن جاميرو، الهاتريك الذي وقعه في مرمى سبورتنج خيخون (41)، في المباراة التي احتضنها "المولينون" اليوم السبت برسم الجولة 23 من منافسات الدوري الإسباني، إلى روح جدته التي توفيت قبل أيام.

واستطاع المهاجم الفرنسي قلب تعادل فريقه إلى فوز ساحق، بهاتريك في 5 دقائق، بعد دخوله كبديل في الدقيقة 62 من المباراة.



وقال جاميرو: "أشعر بسعادة كبيرة، قدمنا ​​لقاء ممتاز، أهدي هذا الهاتريك لروح جدتي. كان من ضروري الخروج بالفوز، نشعر بسعادة غامرة لتحقيق ذلك ".

ورفع جاميرو رصيده التهديفي في الدوري الإسباني إلى 9 أهداف، في المركز الخامس في جدول ترتيب الهدافين، مناصفة مع انطوان جريزمان، سيرجي اينريش، و ويليان خوسي دي سيلفا.

ريال مدريد ملك الأهداف من ضربات رأسية في أوروبا


أثبت ريال مدريد الإسباني أنه أفضل من يسجل الأهداف بضربات رأسية في بطولات الدوري الأوروبية الخمس الكبرى خلال الموسم الكروي الحالي.

موراتا سجل هدف ريال مدريد الأول في شباك إسبانيول من ضربة رأسية، ليكون الهدف رقم 14 لصالح فريقه في الموسم الحالي من ضربات رأسية.



ويتصدر بذلك ريال مدريد قائمة الأكثر تسجيلا للأهداف من ضربات رأسية في البطولات الأوروبية بالتساوي مع موناكو الفرنسي الذي يملك نفس الرصيد من الأهداف.

يذكر أن سلاح الكرات العرضية العالية والضربات الرأسية أصبحت من أقوى وأخطر الأسلحة في يد ريال مدريد منذ جلوس زين الدين زيدان على دكة البدلاء.

عتاب من بيب على الملأ قد ينهي مسيرة فابيان ديلف مع مانشستر سيتي


تناولت وسائل التواصل الإجتماعي لقطة أبدى فيها المدرب بيب جوارديولا غضبه الشديد على لاعبه فابين ديلف في مباراة تعادل فيها المواطنون أمام هادرسفيلد تاون سلبيا بكأس الاتحاد الإنجليزي.

اللاعب الذي لا يحظى بكثير من المباريات هذا الموسم، أخذ فرصته اليوم تحت قيادة بيب جوارديولا في مباراة قد تكون الأخيرة له مع الفريق.



وقد أراح بيب جوارديولا نجوم مانشستر سيتي كيفين دي بروين، رحيم ستيرلينج وغيرهم ولكن بدأ بسيرجيو أجويرو لضمان تحقيق الفوز، ولكنه لم يأتي ليضطر الفريق للعب مباراة اعادة بملعب الاتحاد.

وبعد لقطة اليوم قد يكون ديلف قد لعب مباراته الأخيرة لمانشستر سيتي.

ريال مدريد يعزز من تصدره للترتيب بالفوز على إسبانيول


حقق ريال مدريد نصرا هاما للغاية على حساب ضيفه إسبانيول بهدفين دون رد في المواجهة التي جرت على أرضية ملعب سانتياجو برنابيو في إطار الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإسباني.

ريال مدريد قدم مستوى رائع خلال اللقاء وكان يستحق الانتصار بنتيجة عريضة، لكن دفاع إسبانيول وتسرع مهاجمي الريال في أكثر من لقطة حال دون قدرتهم على توسيع الفارق.

رجال زيدان بدؤوا مهاجمين منذ الدقيقة الأولى مع تطبيق مبدأ الضغط العالي حين فقدان الكرة، الأمر الذي منحهم عدة فرص أمام المرمى لكن ألفارو موراتا أهدر بعضها، فيما كان دفاع إسبانيول حاضرا للتعامل مع القسم الآخر.



واستطاع ألفارو موراتا أن ينهي حالة النحس التي رافقته مسجلا هدف التقدم بضربة رأسية بعد عرضية نموذجية من إيسكو في الدقيقة 31، قبل أن يهدر نفس اللاعب فرصا أخرى في غاية السهولة.

حاول ريال مدريد إضافة أهداف أخرى في الشوط الثاني لكن الفرص الخطيرة لم تكن حاضرة كما حدث في الشوط الأول، حتى أتى البديل الويلزي جاريث بيل لينهي صمود إسبانيول مسجلا الهدف الثاني في أول مباراة له بعد غياب دام 88 يوما.

بهذا الفوز رفع ريال مدريد رصيده إلى النقطة 52 معمقا الفارق مع برشلونة الثاني برصيد 48 نقطة والذي سيواجه ليجانيس غدا، فيما بقي إسبانيول في المركز التاسع برصيد 32 نقطة.

بايرن ميونخ يسقط أمام هيرتا برلين


شهدت المباراة التي جمعت هيرتا برلين مع بايرن ميونخ خطف الأخير تعادلا بشق الأنفس بهدف لمثله ضمن الأسبوع الحادي والعشرين من الدوري الألماني.



وكان هيرتا برلين متقدما بهدف نظيف، قبل أن يحرز المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي هدف التعادل في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع.

ويعتبر بايرن ميونخ اكثر فريق في الدوري الألماني يسجل في الدقائق المتأخرة من المباريات التي يخوضها.

وشهد الموسم الحالي من البوندسليجا تسجيل البايرن 12 هدف في أخر 15 دقيقة من المباراة أكثر من أي فريق يلعب في البطولة.

دي ماريا وتياجو سيلفا خارج حسابات إيمري أمام تولوز


أعلن مدرب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي أوناي إيمري، غياب لاعبيه أنخيل دي ماريا، وتياجو سيلفا، عن مواجهة تولوز غدا الأحد على ملعب حديقة الأمراء في الجولة 26 من منافسات الدوري الفرنسي.

ويواصل تياجو سيلفا غيابه عن الملاعب بسبب إصابة عضلية، حرمته من لعب لقاء برشلونة الأخير، قبل أن ينضاف إليه دي ماريا صاحب الأداء المبهر في فوز باريس سان جيرمان الساحق على النادي الكتالوني (40) في ذهاب دور 16 من منافسات الدوري الفرنسي، حيث يعاني بدور من إصابة عضلية، ولم يحدد المدرب الباسكي مدى خطورة إصابة اللاعبين أو مدة غيابهما.



كما ظهر أوناي إيمري غير متأكد من إمكانية مشاركة كافاني، ماركو فيراتي، والبلجيكي توماس مونييه، رغم دخولهما لقائمة الفريق المستدعاة للمواجهة.

وستكون مباراة تولوز الأولى للفريق بعد الفوز الكاسح على برشلونة. وأمام باريس سان جيرمان فرصة تقاسم الصدارة مع موناكو في حال الفوز على تولوز، الذي تعادل أمس مع باستيا بهدف لمثله.

بيل يشارك كبديل بعد ثلاثة أشهر من الغياب وينجح بالتسجيل


عاد الويلزي جاريث بيل إلى الملاعب بعد غياب دام 3 أشهر تقريبا بسبب الإصابة في الكاحل التي تعرض لها في نوفمبر الماضي خلال مواجهة سبورتينج خيخون.

بيل شارك في الدقيقة 71 من عمر مواجهة إسبانيول منهيا بالتالي فترة الغياب عن الملاعب التي بدأت منذ 22 نوفمبر الماضي واستمرت لمدة 88 يوما متتالي.



ويريد المدرب زين الدين زيدان إعادة الويلزي جاريث بيل إلى أجواء المباريات حتى يكون جاهزا لخوض اللقاءات الصعبة المقبلة في الدوري الإسباني ضد فالنسيا وفياريال بعيدا عن ملعب سانتياجو برنابيو.

واستطاع جاريث بيل تسجيل هدف جميل وحاسم لريال مدريد في الدقيقة 83 من عمر اللقاء بعد انطلاقة هائلة وسريعة من قبله وإنهاء مثالي للهجمة.

دورتموند يستغل سقوط فرانكفورت ويصعد للمركز الثالث بالدوري الألماني


حقق نادي بروسيا دورتموند الألماني فوزا كاسحا على ضيفه فولفسبورج (30)، في الجولة 21 منافسات الدوري الألماني.

وجاءت أول أهداف بروسيا دورتموند في الدقيقة 20 عن طريق المدافع جيفري بروما في مرماه، قبل أن يعزز لوكاش بيشتشيك النتيجة لأصحاب الأرض بهدف ثاني في الدقيقة 48، و في الشوط الثاني أطلق عثمان ديمبلي رصاصة الرحمة على الضيوف بهدف ثالث في الدقيقة 58.

وبهذا الفوز رفع بروسيا دورتموند رصيده إلى 37 نقطة، ليصعد للمركز الثالث، مستغلا سقوط آينتراخت فرانكفورت المفاجئ ضد إنغولشتات 04، بهدفين لصفر، ليهبط للمركز 5 ب 35 نقطة، في حين حسن إنغولشتات 04 من وضعيته أسفل الترتيب برفع رصيده ل 18 نقطة في المركز 19 ، على بعد نقطة واحدة من المركز 15 المنجي من السقوط للدرجة الثانية.



واستفاد هوفنهايم بدوره من سقوط آينتراخت فرانكفورت، بعد فوزه على دارم شتات (20)، بثنائية اندريج كراماريتش في الدقيقة 64 و 93 من ضربة جزاء، ليرفع رصيده إلى 37 نقطة في المركز الرابع، بالتساوي مع بروسيا دورتموند الثالث بفارق الأهداف.

وتعقدت وضعية دارم شتات في المركز الأخير برصيد 12 نقطة فقط.

وابتعد فيردر بريمن عن المناطق المكهربة بفوز جد مهم على ماينز 05، بهدفين لصفر سجلهما سيرج نابري في الدقيقة 16 و توماس ديلاني في الدقيقة 23.

ووصل رصيد فيردر بريمن لنقطة 19 في المركز 15، فيما تجمد رصيد ماينز عند النقطة 05 في المركز 25 12.

أبرز الأرقام والاحصائيات قبل المباراة بين برشلونة وليجانيس


يرحل نادي ليجانيس صاحب المركز السابع عشر مساء يوم غد الأحد إلى إقليم كتالونيا لمواجهة برشلونة صاحب المركز الثاني على ملعب كامب نو، وذلك في حساب الجولة الثالثة العشرين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم

ويدخل برشلونة هذه المباراة وعينه على النقاط الثلاث التي تعتبر مهمة للمنافسة على اللقب، في حين يحلم ليجانيس في تحقيق الفوز الأول على ملعب كامب نو في مباراته الأولى هناك، وإنهاء نتائجه السلبية خارج ميدانه.



وفيما يلي أبرز الأرقام والاحصائيات عن هذه المباراة:

* برشلونة فاز بنتيجة 5-1 في أول مباراة أمام ليجانيس في الدوري الإسباني، وهي المباراة الأولى في هذا الموسم الذي يسجل بها الثلاثي MSN معا.

* بعد فوزه في ثلاث من آخر اربع مباريات خارج أرضه وخسارة مباراة واحدة في الدوري الإسباني، فقد فشل ليجانيس في تحقيق أي فوز في آخر سبع مباريات.

* برشلونة لم يخسر في آخر 15 مباراة في الدوري الإسباني، محققا عشر انتصارات وخمس تعادلات، وهي أفضل سلسلة في المسابقة للنادي الكتلوني.

* ليجانيس سيلعب في ملعب كامب نو للمرة الأولى، الأندية التي فازت هناك عندما لعبت أول مرة في الدوري الإسباني هي ملقا عام 1999 وفياريال في عام 1998.

* ليجانيس لم يسجل أي هدف في آخر ثلاث مباريات في بطولة الدوري الإسباني، وصوله إلى أربعة متتالية دون تهديف سيكون الأسوأ في مسيرته بالبطولة.

* ليونيل ميسي سجل ضد 33 من أصل 35 فريقا لعب أمامه في الدوري الاسباني في ملعب كامب نو، فيما لم يتمكن من التسجيل أمام خيريث وإيركوليس.

* جابرييل بيريس لاعب ليجانيس هو اللاعب الوحيد الذي تمكن من تسجيل من ركلة حرة مباشرة ضد مارك أندريه تير شتيجن في بطولة الدوري الإسباني.

* نيمار هو أكثر لاعب من حيث معدل الفرص التهديفية في المباراة الواحدة (3.06 في المباراة الواحدة)، والأكثر من حيث المراوغات بمعدل خمسة في المباراة الواحدة، والأكثر من حيث لمس الكرة داخل منطقة جزاء المنافس بمعدل 8.33 في المباراة الواحدة.

* برشلونة هو أكثر ناد من حيث تسجيل الأهداف في أول ربع ساعة من الشوط الثاني خلال الموسم الجاري حيث سجل 15 هدفا، أكثر من أي فريق آخر في الدوري الإسباني، في حين أن ليجانيس أكثر فريق تلقى أهداف في هذه المدة الزمنية (10 أهداف).

تعليقات ساخرة على تصريحات كين الغاضبة بسبب النقاش بين الشقيقين بوجبا!


"هلوسة كروية" سلسلة مقالات رياضية ساخرة لا تهدف سوى إلى رسم ابتسامة بسيطة على شفتي القارئ .. دون أي أغراض أخرى دنيئة! قد يراها البعض كوميدية ومضحكة، وقد يراها البعض الآخر تافهة وسخيفة .. كما أرى أنا! لكن يجب أن نتفق على أن هذه الفقرة بريئة جدا، لدرجة أن الباحث عن أدلة براءتها سيجد الكثير .. من أدلة الإدانة! لكنها حقا لا تكتب تأثرا بمشاعر حب أو كراهية تجاه أي فريق أو لاعب، حتى وإن بدا أنها تحمل مشاعر كراهية وحقد .. تجاه الجميع!

الروح الرياضية من الأشياء التي تسعد بعض المشاهدين، وتغضب البعض الآخر! فهناك من يتمنى مشاهدة مباريات تحفل باللعب النظيف والاحترام المتبادل، وهناك من لا يستمتعون بالمباريات .. إلا عندما يشاهدون دماءا تسيل!

شهدت مباراة مانشستر يونايتد وسانت إيتيان في الدوري الأوروبي مواجهة بين الشقيقين، بول وفلورنتين بوجبا، وهذا شيء متكرر في عالم كرة القدم، لكن في هذه المرة تحولت المباراة من حدث رياضي إلى مناسبة عائلية! حيث بالغ الأخوان في النقاش وكأن كليهما يشاهد الآخر لأول مرة منذ 20 عاما! وهذا شيء مقبول، والاعتراض عليه لا يجب أن يتجاوز حد الدعابة أو السخرية اللطيفة، لكن هناك رجل أزعجه الأمر، وأصابه اليأس بسبب الحال المؤسف الذي وصلت إليه كرة القدم!

علق لاعب مانشستر يونايتد السابق روي كين تعليقات لن تفاجئ من يعرفون تاريخه الملوث! حيث هاجم الأخوين بسبب كثرة الحديث، قال كين وهو يشعر بغضب شديد: "لقد بالغا في الحديث فيما بينهما قبل المباراة وبين الشوطين، وتحدثا مع بعضهما الليلة أكثر مما تحدثت مع أي من أشقائي خلال الخمس سنوات الماضية، لذلك فالأمر غريب"! ما هو الأمر الغريب؟ حديث بول وفلورنتين أم قلة التواصل بين كين وأشقائه؟ وإذا كانت العلاقة بين أفراد عائلة كين ليست على ما يرام، فما ذنب عائلة بوجبا السعيدة؟!



تصريحات يمكن اعتبارها طبيعية عندما تخرج من روي كين، لأنه كان لاعبا محبا للشجار! فلم يكن يكتفي بالقتال ضد منافسيه، بل كان يتشاجر مع زملائه ومدربيه! وعندما اعتزل، قام بتأليف كتاب ليتباهى بذلك! فأطلق لحيته وأمسك قلمه وبدأ يحكي عن معاركه في الملاعب وخارجها، فقدم لنا مذكرات دموية تمتلئ صفحاتها بالعنف، رغم أنها مذكرات لاعب كرة قدم!

لاعب معتزل لا يتحدث عن إنجازاته الكروية، بل يفتخر بإنجازاته في القتال! يحكي متباهيا عن شجاره الدموي مع زميله بيتر شمايكل، ويقص علينا بسعادة كيف كان يتطاول على زملائه ومدربه أليكس فيرجسون ومساعده كارلوس كيروش، ويؤكد أنه لم يشعر بالندم عندما تعمد استخدام العنف ليصيب لاعب مان سيتي، ألف إنجي هالاند، والكثير من القصص الأخرى التي تجعل هجومه على بول بوجبا وشقيقه أمرا طبيعيا، لأن الرجل منزعج من اللعب النظيف، ومتعطش للدماء!

سيشعر روي كين بالسعادة إذا تشاجر الشقيقان في مباراة العودة، خاصة إذا سالت الدماء! وقتها سيشيد بالروح القتالية لديهما، وقد يؤلف عنهما كتابا!

تشابي ألونسو يصل اليوبيل الفضي في الدوريات الأوروبية


تمكن النجم الإسباني ولاعب خط وسط بايرن ميونخ، المخضرم تشابي ألونسو من لعب مباراته ال 500 في الدوريات الأوروبية التي لعب لها.

ووصل ألونسو إلى هذا الرقم خلال المباراة التي لعبها مع بايرن ميونخ أمام هيرتا برلين والتي انتهت بالتعادل هدف لمثله مساء السبت في الدوري الألماني.



ولعب ألونسو خلال مسيرته الكروية 286 مباراة في الدوري الإسباني منها 158 مباراة مع ريال مدريد و 114 مباراة مع ريال سوسيداد و 14 مباراة مع إيبار.

وخاض اللاعب الإسباني 143 مباراة في الدوري الإنجليزي مع فريق ليفربول، ووصل إلى اللقاء 71 مع بايرن ميونخ في الدوري الألماني.

إنتر ميلان يواجه بولونيا بثلاثة غيابات


أعلن مدرب إنتر ميلان ستيفانو بيولي عن قائمة الفريق التي سيواجه بها بولونيا مساء الأحد ضمن الجولة الخامسة والعشرون من الدوري الإيطالي.

ولم يتواجد ثلاثة لاعبين مهمين في القائمة، حيث يغيب هداف الفريق الأرجنتيني ماورو إيكاردي بسبب الإيقاف للمباراة الثانية من أصل مباراتين، بينما يواجه لاعب الوسط الفرنسي جيفري كوندوجبيا تكرار البطاقات الصفراء.

وفي نفس الوقت ما زال اللاعب الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش يغيب عن الفريق بسبب عدم شفاءه من الإصابة الذي تعرض لها في القدم.



وضمت القائمة كل من:

حراسة المرمى: سمير هاندانوفيتش وكاريزو وبيرني.

خط الدفاع: أندريولي وأنسالدي وجاري ميديل وسينسبيري وسانتون وموريو ودامبروزيو وناجاتومو.

خط الوسط: جاليارديني وجواو ماريو وإيفر بانيجا.

خط الهجوم: رودرجيو بالاسيو وبيابياني وإيدير وإيفان بيريسيتش وأنتونيو كاندريفا وجابرييل باربوسا وبينامونتي.

أين المشكلة في أرسنال؟ أهم سؤال حاليا !


يوم الأول من أكتوبر عام 1996 كان منعطفا كبيرا في تاريخ أرسنال، حيث شهد ذلك اليوم توقيع المدرب الفرنسي أرسن فينجر على كشوفات النادي دون أن يتوقع أحد أن تصل الشراكة بينه وبين الجانرز ل 21 عاما وربما تزيد.

فينجر سبق له وأن عاش فترة أخرى من الإستقرار الفني مع موناكو بين عامي 1987 و 1995 حقق خلالها الدوري والكأس في فرنسا قبل انتقاله لتدريب ناجويا الياباني موسم 1995/1996 محققا لقبين (الكأس والسوبر الياباني) قبل أن يبدأ مسيرته الطويلة مع أرسنال.

سيرته الذاتية قبل وصوله للعاصمة لندن لم ترتقي لمستوى الطموح، لكن أرسنال نفسه في ذلك الوقت لم يكن يملك الطموح لأن الموسم الذي سبق قدوم فينجر 1995/1996 أنهاه أرسنال بالمركز الخامس في البريمرليج والموسم الذي قبله 1994/1995 أنهاه في المركز 12 هنا نستطيع القول أن أرسنال كان يبحث عن من ينقذ الفريق وليس من يحقق الألقاب، ولكي نستوعب إصرار الفريق على التمسك بفينجر علينا مناقشة فترة فينجر من جانبين رياضي واقتصادي.

أرسنال الرياضي

بدايته القوية مع أرسنال وتحقيقه لقب الدوري عام 1998 ساهمت بشكل كبير في تعزيز مكانة فينجر بين جماهير وإدارة الفريق واستمرت النجاحات حتى عام 2006 بوصوله نهائي دوري الأبطال وخسارته أمام برشلونة، أرسنال وخلال الفترة بين عامي 2005 و 2014 لم يحقق أي لقب قبل عودته عام 2015 وتحقيقه لقب كأس الإتحاد والدرع الخيرية لتستقر حصيلة ألقاب فينجر مع أرسنال حتى الآن على 15 لقبا منها 3 بطولات دوري، بالتالي لم يحقق ما يمكن اعتباره نجاح رياضي كبير.

أرسنال الإقتصادي

الكثير يعتقد أن سبب بقاء فينجر هو اكتشافه للمواهب واستفادة ناديه منها سواء ببيعها أو تمثيلها للفريق وهذا لم يحدث منذ سنوات طويلة بل على العكس أرسنال أصبح ينفق الكثير من الملايين لجلب النجوم وصفقتي أوزيل وسانشيز دليل على ذلك، في الجانب الإقتصادي أرسنال حاليا سابع أغنى نادي في العالم وسادس أكثر نادي مشاهدة تلفزيونية في العالم وقد حصل الموسم الماضي على مبلغ 163 مليون دولار من حقوق نقل مباراياته كما تقدر قيمته السوقية حاليا بأكثر من 2 مليار دولار وزادت مداخيله بشكل ملحوظ منذ تحوله من ملعب هايبري القديم لملعب الإمارات، وهذا النجاح الإقتصادي لم يتحقق بسبب عبقرية فينجر بل بنجاح الأفكار التسويقية للنادي ونجاح الإتحاد الإنجليزي في تسويق بطولاته بعقود رعاية باهظة الثمن، ويكفي القول أن نادي هال سيتي حصل على مبلغ 112 مليون دولار الموسم الماضي من حقوق النقل التلفزيوني وهذا يعكس العمل التسويقي الكبير للإتحاد الإنجليزي.

سبب وحيد يفسر بقاء فينجر



هناك حقيقتين قد تكون غائبة عن الكثيرين الأولى أن أرسنال ومنذ قدوم فينجر لم يخرج عن ترتيب الأربعة الأوائل في البريمرليج والثانية أن شمس الجانرز لم تغب عن دوري أبطال أوروبا منذ عام 1998 أي أن فينجر حقق 18 مشاركة متتالية في أمجد الكؤوس الأوروبية وهذا مفيد جدا لأرسنال في الجانبين الرياضي والإقتصادي، إذا ربما نستنتج أن التفسير الوحيد لبقاءه هو استمراريته في المشاركة أوروبيا وحضوره الدائم في مراكز المقدمة محليا.

البعض يحاول السخرية من فينجر بالتهكم عليه بالرقم 4 في إشارة لتحقيقه للمركز الرابع مع العلم أنه منذ توليه تدريب أرسنال قاده في البريمرليج للمركز الأول 3 مرات والمركز الثاني 6 مرات والمركز الثالث 5 مرات والمركز الرابع 6 مرات، فلماذا هذا التهكم على المركز الرابع رغم تحقيقه المركز الثاني بنفس عدد مرات تحقيق المركز الرابع !!!

ما الذي يمنع أرسنال من التخلي عن فينجر؟

السبب الوحيد الذي أرى فيه تفسيرا لتمسك أرسنال بفينجر هو خوفه من التغيير، فربما تخشى إدارته بعد التخلي عنه الدخول في فوضى إدارية وفنية قد تقودها لأمور تعودت عليها بحضور فينجر وهي الحضور الدائم في مراكز المقدمة بالبريمرليج والمشاركة المستمرة في دوري الأبطال فالفريق مشارك وليس منافس وقد زاد هذا الخوف بعد خروج فيرجسون من اليونايتد ودخول الفريق في دوامة سلبية من النتائج مع 3 مدربين خلال أقل من 4 سنوات والخوف يكمن في المرور بهذه التجربة.

الوقت المناسب الذي كان على فينجر ترك أرسنال فيه كان بعد نهائي دوري الأبطال عام 2006 فمنذ ذلك الوقت لم يقدم جديد يذكر لفريقه، جميعنا يعلم أن أرسنال يفضل المدرسة الفرنسية وقد اعتمد فينجر في إنجازاته على مواطنيه هنري وفييرا وبيريس وويلتورد وإن أراد الإستمرار على النهج الفرنسي فهناك مدربين قادرين على خلافة فينجر مثل لوران بلان.

الخطوة الأولى لأرسنال نحو مستقبل أفضل هو تخليه عن خوفه من التغيير، هذا الموسم حتى الآن أرسنال يحتل المركز الرابع متقدما بفارق نقطة واحدة عن ليفربول ونقطتين عن اليونايتد بالتالي هو مهدد بالتخلي عن المركز الرابع وإن أنهى الموسم خارج الأربعة الأوائل سيكون فينجر قد خرج عن تقاليده الذي تعود عليها الفريق بحضوره للمرة الأولى منذ عام 1996 وسيكون خارج دوري الأبطال للمرة الأولى منذ عام 1998، وحتى إن ضمن المركز الرابع فإن التغيير أصبح مطلب هام جدا لأرسنال لأن فينجر بالنهاية سيخرج عاجلا أم آجلا.

ليفاندوفسكي يصل إلى هدفه رقم 25 للموسم السادس على التوالي


نجح روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ في تسجيل هدفه رقم 25 في مختلف البطولات من الموسم الحالي في شباك هيرتا برلين ضمن منافسات الجولة الحادية والعشرين من الدوري الألماني.

ليفاندوفسكي استطاع تسجيل 25 هدفا أو أكثر في مختلف المسابقات للموسم السادس على التوالي (منذ موسم 11 \ 2012) مما يوضح القيمة الفنية لهذا اللاعب.



وما زال بإمكان ليفاندوفسكي تعزيز غلته من الأهداف في المباريات المقبلة، حيث يفصله 17 هدفا عن معادلة أفضل أرقامه برصيد 42 هدفا في مختلف المسابقات والذي حققه الموسم الماضي.

يذكر أن موسم 14 \ 2015 هو الأسوأ للبولندي من ناحية تسجيل الأهداف منذ صيف 2011 لأنه سجل حينها 25 هدفا فقط.

مارسيليا يعوض الهزيمة من نانت بالفوز على رين


حقق مارسيليا فوزا هاما على نظيره رين بهدفين دون مقابل في المباراة التي جمعتهما مساء السبت ضمن الأسبوع السادس والعشرين من الدوري الفرنسي.

وكان مارسيليا قد خسر أمام نانت في الجولة الماضية، ليعوض الهزيمة بالفوز على رين في الجولة الحالية.



وسجل هدفي مارسيليا في اللقاء كل من كلينتون نيجي وفلورين توفان في الدقيقتين 59 و 64 على التوالي.

ورفع مارسيليا رصيده إلى النقطة 39 في المركز السادس مؤقتا، بينما تجمد رصيد رين عند النقطة 33 في المركز العاشر.

ريال مدريد .. سيطرة مطلقة تضعفها مشكلة التسرع في التسجيل


حينما تشاهد مباراة ريال مدريد ضد إسبانيول منذ الدقيقة الأولى وحتى الأخيرة تتعجب كيف أنها انتهت بهدفين دون رد فقط بصعوبة، ليس تقليلا من شأن إسبانيول فهو فريق مميز ويملك دفاع قوي ومنظم منحه فرصة احتلال المركز التاسع خلال الموسم الحالي مع الدخول كمنافس قوي على البطاقات المؤهلة إلى الدوري الأوروبي، لكنه تلخيصا لما حدث بالفعل على أرض الملعب.

ريال مدريد طبق ضغطه العالي والمتواصل والسريع كفريق على إسبانيول حينما يفقد الكرة، هذه الآلية جعلت المنافس غير قادر على التقاط أنفاسه وغير قادر على شن هجمة واحدة مرتدة منظمة، كما مكنت الريال من استرداد الكرة سريعا حين فقدانها.

سيطرة الريال تجلت في الشوط الأول بتحركات كريستيانو رونالدو على الجناح الأيسر وابتعاده تقريبا عن العمق، مع تحركه بشكل عرضي نحو الجناح الأيمن بين الحين والآخر لتبادل الأدوار مع فازكيز، ومع تواجد كوفاسيتش وإيسكو اللذان يجيدان الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط والتقدم بشكل عامودي نحو مرمى المنافس، أصبح دفاع إسبانيول في وضعية حرجة وغير قادر رغم تكتله على إغلاق مناطقه أمام الريال.

ريال مدريد صنع العديد من الفرص عبر الكرات البينية أو العرضية العالية والأرضية، لكن المشكلة التي واجهته تمثلت في إهدار الفرص السهلة، أو حتى التسرع في تسجيل الأهداف مما أنتج قرارات خاطئة في مواقف حاسمة.



هذه المشكلة لم تجعل ريال مدريد قادرا على الاطمئنان على النتيجة حيث أهدر موراتا أكثر من فرصة، فيما تسرع فازكيز في إرسال الكرات العرضية بشكل عشوائي وغير دقيق، وبذلك بقيت النتيجة تشير إلى التقدم بهدف نظيف حتى الدقائق الأخيرة.


سيطرة الريال المطلقة لن تكون ذات معنى إن لم يسجل الفريق أكثر من هدف يحسم من خلاله النتيجة ليدخر مجهوده ويضمن حصد النقاط بدون مفاجآت، خصوصا أن هذه المشكلة ظهرت في مواجهة نابولي ومباريات أخرى للفريق في الموسم الحالي.

قبل أيام طبق الريال أسلوب مشابه تماما لما قدمه ضد إسبانيول واستطاع عبره السيطرة على أجواء اللقاء وممارسة ضغط هائل على مرمى نابولي، لكن مشكلته تمثلت في استغلال الفرص السهلة التي أهدرها برعونة عبر بنزيما ورونالدو.

زيدان يجب أن يتنبه لذلك فلا يعقل أن يقدم الفريق كل هذا المجهود ويسيطر بهذا الشكل على اللقاء وبالنهاية يخرج مرتين متفوقا بفارق هدفين، نتائج لا أقول أنها سيئة لكنها تمنع الفريق من ادخار مجهوده كما يحب وتزيد من الأعباء البدنية عليه وتجعله مطالبا بالقتال حتى الدقيقة التسعين.

فوز جديد وعودة بيل وترحيب غريب !


أخيرا عاد جاريث بيل، لا زلنا نتذكر لاعبا بهذا الاسم ! ونتمنى أن يمزق العقد اللعين الذي وقعه مع الإصابات، لأنه اقترب من منافسة آريين روبن في هذا الأمر!



توج الويلزي عودته بهدف ليساهم في فوز ريال مدريد على إسبانيول بهدفين نظيفين، وهي العودة التي تسعد جمهور النادي، خاصة وأنها تأتي في توقيت حرج من الموسم، لذلك استقبلوا اللاعب بحفاوة كبيرة، لكن أحد الجماهير الويلزية على ما يبدو كان له أسلوب متميز في استقبال بيل ، حيث عبر عن سعادته بعودة نجم ريال مدريد بطريقة رائعة، رغم أن هناك آخرون يستخدمون نفس الطريقة من أجل السخرية !

5 لاعبين قادرين على تعويض سانشيز في آرسنال


بدأ الشك يدور حول قدرة نادي آرسنال الإنجليزي ومدرب الفريق الفرنسي أرسين فينجر على الحفاظ على النجم التشيلي أليكسس سانشيز في الموسم القادم.



وتشير التقارير الصحفية والإعلامية الإنجليزية إلى أن سانشيز ينوي الرحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة في ظل عدم إيمانه بقدرة الفريق على تحقيق الألقاب.

وفي نفس الوقت يجبر قرار سانشيز إدارة النادي اللندني على التفريط به في الصيف في ظل بقاء عام على نهاية عقده منذ ذلك الوقت.

ولن تكون نهاية آرسنال برحيل سانشيز عن الفريق، حيث أن هنالك العديد من اللاعبين القادرين على تعويضه، وأبرزهم:

1- الفرنسي أنطوان جريزمان (أتلتيكو مدريد)



تشير الصحافة الإسبانية إلى أن الموسم الحالي هو الأخير لأنطوان جريزمان في العاصمة مدريد، وخلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة سيكون بمقدور الأندية التوقيع معه.

لكن رغم أن جريزمان سيكون متاحا بحسب الصحافة الإسبانية إلا أن النادي سيواجه منافسة شرسة من قبل عدة أندية تريد التوقيع معه أبرزها مانشستر يونايتد وبايرن ميونخ.

2- الكولومبي خاميس رودريجيز (ريال مدريد)



اقتربت نهاية مسيرة اللاعب الكولومبي في ريال مدريد بعد أن أصبح في الموسمين الماضي والحالي من اللاعبين الغير معتمد عليهم في تشكيلة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

وهنالك عائق كبير أمام آرسنال وهو السعر الكبير المطلوب للتخلي عن خاميس، وفي نفس الوقت وجود أندية كبيرة تريد التوقيع معه.

3- توماس ليمار (موناكو)



لاعب موناكو الشاب يعتبر من اللاعبين الأقل تكلفة في القائمة التي تستطيع سد فراغ رحيل سانشيز في الصيف المقبلة خاصة من الناحية المادية.

ومن جانب أخر يريد اللاعب الرحيل عن موناكو في ظل علاقته السيئة مع وكيل أعماله.

4- دوجلاس كوستا (بايرن ميونخ)



عبر اللاعب البرازيلي عن رغبته في الرحيل عن بايرن ميونخ في الصيف القادم في حال لم يقم النادي الألماني بزيادة راتبه.

إلا أن اللاعب يعتبر من أفضل لاعبي بايرن ميونخ والتفريط به من قبل إدارة النادي الألماني تعتبر شبه مستحيلة.

5- ماركو رويس (بوروسيا دورتموند)



في كل موسم يتحدث الجميع عن قتراب رويس من الرحيل عن بوروسيا دورتموند بعد رحيل جميع النجوم الذين تألقوا في صفوف الفريق خلال السنوات الأخيرة.

ولا يزال رويس قريب من الرحيل، وفي نفس الوقت يواصل الجميع ربط اللاعب بالاتضمام لآرسنال.

لا يزال مشروع بناء ملعب روما الجديد يواجه العديد من العقبات


لا يزال مشروع بناء ملعب روما الجديد يواجه العديد من العقبات، آخرها إظهار سياسي معارض للمشروع فرضية تعرض الملعب لهجوم من "داعش" بسبب تصميمه.

وواجه المشروع الذي تشرف عليه الإدارة الأمريكية لنادي روما العديد من العقبات طوال السنوات الماضية، تحمل اعتراضات على موقع بناء المشروع، ومساحته، وتصميمه الذي يحتوي على أبراج تعترض عليها بلدية العاصمة الإيطالية.



وكان المشروع قريبا من أن يرى النور، بعد أن ترك رئيس بلدية روما الباب مفتوحا لتمريره، قبل أن تتلقى إدارة روما صفعة جديدة، باعتراض آخر من صاحب مشاريع أقيمت بجانب الأرض التي ينوي النادي بناء ملعبه الجديد عليها.

وحسنت إدارة روما كثيرا من المشروع، وقوفا عند الانتقادات و الاعتراضات التي تلقاها، بإضافة المزيد من المساحات الخضراء، وتقليل ارتفاع الأبراج، لكن دون جدوى. لأن فكرة الإبراج تبدو مرفوضة تماما من المعارضين، حيث قال عنها السياسي فيتوريو سجاربي، "إن بني الملعب فسيجذب داعش لوضع قنبلة تحت تلك الأبراج".

زيدان يحطم الرقم التهديفي لريال مدريد مورينيو


حطم ريال مدريد زيدان رقما جديدا في سجلات النادي الملكي، بالتسجيل في 42 مباراة على التوالي لأول مره في تاريخه.

وفاز ريال مدريد اليوم على ضيفه إسبانيول بثنائية نظيفة عن طريق موراتا، وبيل، في المباراة التي احتضنها ملعب "سانتياجو برنابيو" في الجولة ال 23 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

واستطاع ريال مدريد زيدان تجاوز ثلاث نسخ سابقة للفريق الملكي لم تنجح في تخطي هذا الرقم، حيث وقف عدادها عند التسجيل في 41 مباراة على التوالي.



وكان ريال مدريد زيدان قد عادل هذا الرقم أمام نابولي يوم الأربعاء الماضي في ذهاب دور 16 من دوري أبطال أوروبا، قبل أن يحطمه اليوم السبت بالتمكن من التسجيل في 42 مباراة على التوالي لأول مره في تاريخ النادي، محطما الرقم الذي كان في جعبة فريق خوان أنتونيو بينا بين عامي 1951 و 1953، وفريق ليو بينهاكر بين عامي 1987 و 1989، وفريق جوزيه مورينيو في موسم 2011/12.

وبدأت السلسلة التهديفية المتواصلة لريال مدريد زيدان في الجولة 36 من الدوري الإسباني الموسم الماضي، بالفوز على ريال سوسييداد (10)، ليصل إجمالي عدد الأهداف التي سجلوها في 41 مباراة إلى 112 هدفا.

الجمعة، 17 فبراير، 2017

إبراهيموفيتش يشبه نفسه بالشخصية السينمائية إنديانا جونز


صرح السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي أنه يحقق الفوز في أي مكان يتواجد فيه، مثل المغامر الخيالي إنديانا جونز.

ولمن لا يعرف إنديانا جونز، هو شخصية سينمائية من واقع الخيال، عرفها الجميع من خلال سلسلة أفلام شهيرة تحمل نفس الأسم.

وكان إبراهيموفيتش قد تألق مساء أم مع فريقه اليونايتد، وأحرز ثلاثية "هاتريك" في مرمى سانت إيتيان الفرنسي، ضمن ذهاب دور ال 32 من الدوري الأوروبي.



وتحدث إبراهيموفيتش لوسائل الإعلام بعد اللقاء قائلا "كل بطولة بالنسبة لي مهمة، وفي أي مكان انتقل إليه أفوز، لذا إذا نجحت في التتويج مع مانشستر يونايتد، فسأكون سعيدا للغاية".

وأضاف "الذين يعرفونني، بالتأكيد يعلمون أنني لعبت في أكثر من نادي، وأحاول تقديم الأفضل دائما".

وأضاف "في كل مكان انتقل إليه أفوز، مثل إنديانا جونز".

بنزيما مثل القطط .. يلعب في ريال مدريد رغم كل ما حدث!


شبهت صحيفة "ماركا" الإسبانية مهاجم ريال مدريد والمنتخب الفرنسي كريم بنزيما بالقطط بسبب امتلاكه سبعة أرواح أبقت عليه لاعبا للفريق للموسم الثامن على التوالي.

وبحسب تقرير نشرته الصحيفة المقربة من ريال مدريد في عددها الصادر صباح الجمعة فإن الجميع عاد للتحدث عن بنزيما بشكل جيد، لكنه هذا اليوم سيكون مختلف عن غدا لأنه سيعود إلى سابق عهده بتقديم مستويات متذبذبة ويعود الجميع لانتقاده.

ويعتبر بنزيما من أكثر اللاعبين المحظوظين في ريال مدريد، فخلال مسيرته مع ريال مدريد واجه صعوبات كثيرة تجبر أي نادي على التخلي عنه منها عدم وثوق المدربين التشيلي مانويل بيليجريني والبرتغالي جوزيه مورينيو به في بدايتهما، إلا أنه بقي في ريال مدريد بسبب علاقته الجيدة مع رئيس النادي فلورنتينيو بيريز.

وفي نفس الوقت لم يتعرض بنزيما لإصابات طويلة الأمد وكانت أطول إصابة في الموسم الماضي والتي ابعدته عن الملاعب لعدة مباريات، لكنه لم يكن جاهزا من الناحية البدنية في العديد من الأوقات.



وكان جوزيه مورينيو يريد التعاقد مع مهاجم جديد عندما جاء في عام 2010، لكن اللاعب وبسبب علاقته مع الرئيس حرمت المدرب من طلبه، ليواصل الاعتماد عليه وعلى الأرجنتيني جونزالو هيجواين.

وواجه بنزيما مشكلة أخرى وهذه المرة قضائية في فرنسا بشأن ابتزاز مواطنه ماثيو فالبوينا بنشر فيديو جنسي للأخير، وهذا الأمر شغل الرأي العام في بلاده واستبعد في البداية من المنتخب الفرنسي قبل إعادته، إلا أن المدرب ديديه ديشامب رفض الاعتماد عليه.

ويعتبر بنزيما لقمة سهلة لصافرات استهجان ريال مدريد، إلا أن اللاعب يعتبر من اللاعبين الباردين لذلك لم يتأثر بهذا الأمر، بينما أصبح السؤال الأول للصحفيين في مؤتمرات زين الدين زيدان الصحفية.

ومهما سيحصل في الصيف المقبل في ريال مدريد سواء بالتعاقد مع مهاجم جديد أم لا إلا أن كريم بنزيما كان لاعبا بسبعة أرواح أبقت عليها في صفوف الفريق حتى الآن.

فينجر يؤكد استمراره في العمل التدريبي الموسم المقبل سواء مع آرسنال أو أي فريق آخر


صرح الفرنسي آرسين فينجر مدرب آرسنال الإنجليزي أن مهاجمه الشيلي ألكسيس سانشيز قد سافر لمدينة برشلونة لإنهاء قضية التهرب الضريبي التي صدرت ضده منذ بضعة أشهر.

وشوهد الدولي الشيلي سانشيز في مطار "هيثرو" الدولي متجها لمدينة برشلونة، وهذا بعد يوم واحد من هزيمة بايرن ميونخ الألماني المذلة في دوري الأبطال بخماسية مقابل هدف.

وربطت الصحف الإسبانية مسألة سفر سانشيز لبرشلونة، بعودته مرة أخرى لصفوف الفريق، بعد أن غادره عام 2013.



ولكن فينجر وضح الموقف لوسائل الإعلام قائلا "أليكسيس سانشيز لديه قضية في المحكمة الإسبانية هناك في برشلونة، وسينتظم في تدريبات الفريق مساء غد السبت".

وحين تم سؤاله عن إصابة كوسيلني، رد قائلا "اللاعب سيخضع اليوم لفحوصات طبية، وسنرى المدة التي سيغيب عنها، وبالنسبة للقاء سوتون في الكأس سيتواجد فيه كل اللاعبين".

برشلونة وليجانيس .. أشهر لاعب ارتدى القميصين


تنطلق مساء الأحد مواجهة برشلونة وليجانيس المقامة على ملعب كامب نو ضمن الأسبوع الثالث والعشرين من الدوري الإسباني.

ويستعيد عشاق برشلونة ومشجعي ليجانيس خلال المباراة ذكريات أشهر لاعب ارتدى قميص الفريقين وهو الكاميروني صامويل إيتو.

وبدأ صامويل إيتو مسيرته الكروية رفقة ليجانيس وهو في سن ال 16 عاما عندما أعير من ريال مدريد في عام 1997 وقاد الفريق للبقاء في الدرجة الثانية.



ومن ثم لعب إيتو مع إسبانيول وريال مدريد وريال مايوركا، قبل أن ينتقل إلى برشلونة في عام 2004.

ولعب الأسد الكاميروني لبرشلونة من عام 2004 حتى عام 2010 وحقق خلال هذه الفترة العديد من الإنجازات الجماعية والفردية.

وتوج إيتو مع برشلونة بلقبي دوري الأبطال وبطولة الدوري الإسباني ثلاث مرات وكأس السوبر الإسباني مرتين وكأس الملك مرة واحدة، وحاز على جائزة أفضل لاعب أفريقين ثلاث مرات وهدافا لليجا مرتين وثاني هدافي أوروبا مرتين.

إنسيني: لم نستسلم أمام ريال مدريد والإياب موعدنا


أكد مهاجم نابولي، الإيطالي لورينزو إنسيني بإن فريقه لم يستسلم للخروج من دوري أبطال أوروبا حتى الآن رغم الخسارة أمام ريال مدريد في ذهاب دور ال 16 من دوري أبطال أوروبا.

وقال إنسيني في تصريحات صحفية "الخسارة بثلاثة أهداف لهدف تجعلنا على آمل في قلب النتيجة في مباراة الإياب، في ذلك الوقت ستشاهدون ماذا سيحدث".

وأضاف اللاعب الذي سجل هدف نابولي الوحيد في الذهاب "نشعر بالآسف لعدم قدرتنا على الحفاظ على التقدم في مباراة الذهاب، لكني أكرر بأني متفائل بفرصنا في التأهل إلى ربع النهائي".



وختم لاعب نابولي حديثه بتوجيه رسالة إلى ريال مدريد، جاء فيها "نابولي سيدهش الجميع وسنجد أنفسنا مرة أخرى، الفوز بثلاثة أهداف مقابل واحد تعطي إطمئنانا وهميا لريال مدريد".

ويلعب نابولي أمام ريال مدريد في الثامن من مارس القادم ضمن مباراة الإياب المقامة على ملعب سان سيرو والفوز بثنائية نظيفة أو بفارق ثلاثة أهداف في حال سجل ريال مدريد هدفين يمنحان الفريق الإيطالي التأهل.

والدة الأخوين بوجبا تشجعهما بطريقة مبتكرة!


تواجدت والدة الأخوين بوجبا في المدرجات أثناء مباراة مانشستر يونايتد الإنجليزي وسانت إتيان الفرنسي، ضمن منافسات ذهاب دور ال 32 للدوري الأوروبي.

قررت الأم تشجيع كلا من "بول"، و "فلورنتين" بطريقة مبتكرة، فهي جمعت ما بين اللونين الأحمر "لليونايتد"، والأخضر "" لسانت إتيان ".

ظهرت الأم مرتدية قميص مقسومين إلى نصفين (الأخضر والأحمر)، وكتبت رقمي (6) الخاص ببول، و (19) بفلورنتين.



انتهت المباراة بفوز مانشستر يونايتد خرج أرضه بنتيجة (3-0)، لقترب بشدة من الصعود إلى دور ثمن النهائي.

ودخل الشقيقان إلى أرضية الملعب مع بعضهما البعض، وتعانقا قبل صافرة البداية، وعند سقوط فلورنتين خلال الشوط الثاني وكذلك عقب صافرة النهاية.

بايرن ميونخ يستهدف التوقيع مع بيلوتي في الصيف


كشفت تقارير صحفية إيطالية عن رغبة نادي بايرن ميونخ الألماني في التوقيع مع مهاجم تورينو ونجم المنتخب الإيطالي، آندريا بيلوتي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وبحسب صحيفة "لا ستامبا" الإيطالية فإن بايرن ميونخ يعتبر من أبرز الأندية التي تريد التوقيع مع النجم الإيطالي الشاب، حيث تريد الإدارة التحرك سريعا لخطفه من باقي المنافسين.



ورغم وجود بند في عقد اللاعب مع تورينو يمنع أي نادي أوروبي بالتعاقد مع بيلوتي بأقل من 100 مليون يورو إلا أن ذلك لم يمنع النادي الألماني من بدء الاتصالات مع نظيره الإيطالي للتعاقد مع اللاعب.

ويقدم بيلوتي مستويات رائعة حيث يحتل المركز الثالث في جدول ترتيب هدافي الكالتشيو برصيد 17 هدفا، بفارق هدف واحد عن إدين دجيكو وجونزالو هيجواين.

أربيلوا يثير ضجة في "تويتر" بتغريدة عن كاسيميرو


أثار ألفاروا أربيلوا المدافع السابق لليفربول الإنجليزي و ريال مدريد الإسباني، الذي يلعب لنادي ويستهام الإنجليزي حاليا، الجدل بتغريدة له على "تويتر"، اعتبر فيها لاعب خط وسط ريال مدريد البرازيلي كاسيميرو، كأفضل لاعب خط وسط في العالم.

و أعاد أربيلوا التغريد بفيديو لهدف كاسيميرو الطائر في مرمى نابولي (31) الذي وقعه أول أمس في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، نشره الحساب الرسمي لريال مدريد على "تويتر"، و أرفقه الدولي الإسباني بعبارة أفضل لاعب خط وسط في العالم.



وأشعلت تغريدة أربيلوا الجدل في "تويتر"، إذ اعتبرها البعض مبالغ فيها لدرجة كبيرة، وعلى أن هناك لاعبين خط وسط يتفوقون عليه بمراحل.

وعرف صاحب (34 عاما) بمواقفه وتغريداته المثيرة للجدل، خلال الفترة التي قضاها في ريال مدريد، خصوصا تلك التي كانت بينه و بين مواطنه مدافع برشلونة الإسباني جيرارد بيكي.