الجمعة، 10 فبراير، 2017

الخدعة التي سقط فيها الجمهور بسبب جابرييل خيسوس !


سقط الكثير من مشجعي كرة القدم حول العالم ضحية كذبة كبيرة، تتعلق بالنجم البرازيلي جابرييل خيسوس، الوافد الجديد إلى مانشستر سيتي الإنجليزي.

ظهرت تصريحات لخيسوس يقول فيها إنه يحتفل بتلك الطريقة "كأنه يتحدث في الهاتف"، لأنه يريد أن يوجه رسالة إلى صديقته السابقة التي تخلت عنه عندما كان لاعبا في ساو باولو البرازيلي، ولم تعاود الاتصال به إلا بعد انضمامه إلى "السيتي".



نشر متابعو أخبار الدوري الإنجليزي تلك التصريحات على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، وكان التصريح الأكثر إثارة للجدل في الساعات القليلة الماضية.

لكن صحيفة "ميرور" كشفت أن هذه التصريحات مفبركة ولم تخرج من لسان جابرييل خيسوس إطلاقا.

وأضافت أن القصة الحقيقية للاحتفال هي: تلقى جابرييل إخطارا من مسئولي المنتخب البرازيلي لإخباره بأنه سيكون بديلا لنيمار دا سيلفا في مباراة فنزويلا التي أقيمت في أكتوبر 2016، ووقتها اتصلت به والدته لكي تطمئن عليه، لأنها شعرت وقتها بأنه في غاية القلق.

وبسبب تلك المكالمة، لعب خيسوس بقوة في المباراة، وسجل ثم احتفل بطريقته المميزة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق